Logo 2 Image




وزيرة التخطيط والتعاون الدولي تلتقي النائب الأول لرئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

وزيرة التخطيط والتعاون الدولي تلتقي النائب الأول لرئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية 
التقت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي محافظ الأردن لدى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بالسيد يورجن ريجترينك النائب الأول لرئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (EBRD) والوفد المرافق الذي يقوم بزيارة إلى عمان بهدف الاطلاع على أنشطة البنك في الأردن والتعرف على الفرص الاقتصادية والاستثمارية في المملكة من أجل تحديد المجالات المحتملة للدعم المستقبلي للبنك في الأردن.
وثمنت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي الدور الذي يضطلع به البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ومساهمة استثماراته وتمويلاته في الجهود التنموية والإصلاحية للمملكة في مختلف القطاعات الاقتصادية بالإضافة إلى المحفظة الاستثمارية للبنك في الأردن.
وأكدت الوزيرة على أهمية أن يواصل البنك نشاطه واستثماراته ومن خلال توفير التمويل الميسر وبما يعزز من أواصر التعاون والشراكة مع البنك، حيث أطلعت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي مسؤول البنك على الأداء الاقتصادي، وكذلك سير العمل بتنفيذ رؤية التحديث الاقتصادي وبرنامجها التنفيذي من حيث الأولويات والمشاريع ومختلف الاصلاحات التي ينفذها الأردن، وأكدت على أهمية البنك كشريك تنموي للأردن في تحقيق أهداف الرؤية الاقتصادية من خلال توفير التمويل للمشاريع التنموية والاستثمارية ذات الأولوية، وجرى التباحث في فرص وإمكانات للتعاون بين الجانبين في قطاعات المياه والصرف الصحي والنقل والبنية التحتية الاجتماعية والصناعات عالية القيمة والصناعات التعدينية والسياحة والطاقة الخضراء وتوفير التمويل لدعم المشاريع الميكروية والصغيرة والمتوسطة، بالإضافة إلى دعم محتمل في قطاع الكهرباء، وكذلك المساعدة في تحديد مشاريع جديدة للشراكة بين القطاعين العام والخاص، إلى جانب أهمية توسيع محفظة البنك الموجهة لدعم القطاع الخاص والمشاريع ذات الأولوية لسُلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.
وقد جددت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي الشكر للبنك على التعهدات لمشروع نقل وتحلية المياه من العقبة إلى عمان - الناقل الوطني للمياه والذي يعتبر المشروع الاستراتيجي للأردن في المرحلة الحالية وأهميته للأمن المائي.
من جانبه، قال نائب رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية السيد ريجترينك "يسعدني جداً أن أعود إلى الأردن، خاصة خلال هذا الوقت، للتأكيد على دعم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية للمملكة، حيث ركزت مناقشاتنا مع وزيرة التخطيط والتعاون الدولي على الاستثمارات الحالية والمستقبلية التي يمكن أن تدعم النمو الاقتصادي للبلاد وتحفز خلق فرص العمل".
وشارك في الاجتماع السيد
جلين بورفيس المدير التنفيذي في مجلس إدارة البنك الذي يمثل مجموعة الدول التي تضم كندا والأردن وتونس والمغرب، والسيدة جريتشن بيري مدير مكتب البنك في عمّان والمسؤول عن عمليات البنك في منطقة شرق المتوسط.
ونمت محفظة البنك منذ بدء عملياته في الأردن عام 2012 إلى نحو (2) مليار يورو، لدعم مشاريع في قطاعات الطاقة المتجددة والصناعات الدوائية والمياه والصرف الصحي، والبنية التحتية البيئية والنفايات الصلبة، والنقل، والسياحة، والقطاع البنكي لدعم المشاريع متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، إلى جانب دعم القطاع الخاص الذي يستحوذ على ما يزيد عن (55%) من تمويلات البنك حالياً.


كيف تقيم محتوى الصفحة؟